fbpx التخطي إلى المحتوى
فضل قراءة سورة الكـهف يوم الجمعة
فضل قراءة سورة الكـهف يوم الجمعة

إنّ الله سبحانه وتعالى فضّل يوم الجمعة عن سائر أيام الأسبوع، وهو يومٌ اختصه الله للمسلمين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : «إِنَّ مِنْ أَفْضَلِ أَيَّامِكُمْ يَوْمَ الْجُمُعَةِ ، فِيهِ خُلِقَ آدَمُ عَلَيْهِ السَّلَام ، وَفِيهِ قُبِضَ، وَفِيهِ النَّفْخَةُ، وَفِيهِ الصَّعْقَةُ، فَأَكْثِرُوا عَلَيَّ مِنْ الصَّلَاةِ فَإِنَّ صَلَاتَكُمْ مَعْرُوضَةٌ عَلَيَّ». رواه أبو داود (1047) وصححه ابن القيم في تعليقه على سنن أبي داود (4/273) . وصححه الألباني في صحيح أبي داود (925) .

لذا فأي عملٍ صالح يقوم به المسلم في يوم الجمعة هذا اليوم العظيم يجزى به خير جزاء عن باقي الأيام، ومن هذه الأعمال الصالحة قراءة كتاب الله عز وجل، وخاصة سورة الكهف لما لها من فضائل كثيرة.

فضل قراءة سورة الكـهف يوم الجمعة

عن قيس بن عباد عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بينه وبين الجمعتين» رواه النسائي والحاكم مرفوعا وصححه.

وفي رواية عند الحاكم أنه صلى الله عليه وسلم قال: «من قرأ سورة الكهف كما أنزلت، كانت له نوراً يوم القيامة من مقامه إلى مكة، ومن قرأ عشر آياتٍ من آخرها ثم خرج الدجال لم يسلط عليه».

وعن سهل بن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من قرأ أول سورة الكهف وآخرها كانت له نورا من قدمه إلى رأسه ومن قرأها كلها كانت له نورا ما بين السماء والأرض» انفرد به أحمد.

المواضيع التي تناولتها سورة الكهف

سورة الكهف تحتوي على العديد من العبر والعظات والقصص الّتي تُعلّم المسلم وتربيه على قيم وفضائل عظيمة، والرابط بين القصص الواردة في سورة الكهف، أنّها تكلمت عن الفتن الّتي من الممكن أن يتعرّض لها المسلم في حياته، وبيّنت الطريق السليم للعصمة من هذه الفتن، وهذه هى القصص المذكورة والفتن التّي تعرضوا لها أصحابها في هذه السورة:

– قصة أهل الكهف، حيث تتناول هذه القصة فتنة من أهم الفتن الّتي يمكن أن يتعرّض لها المرء، وهذه الفتنة هي فتنة الدين، حيث تحكي قصة مجموعة من الفتية الّذين هربو إلى كهفٍ في أعالي الجبال خوفاً من ملكهم الظالم الّذي حاول أن يُرجعهم عن توحيدهم وإيمانهم، فحدثت لهم معجزة بأن أبقاهم الله نائمين لمدة 309 سنة، وأيقظهم بعد أن أصبحت البلدة كلها موحدة لله ليكونوا آية ومعجزة وعبرة لمن خلفهم.

– قصة أصحاب الجنتين وتتناول هذه القصة فتنة المال وما يغيّره في النفوس فيملؤها غروراً، فتحدثت هذه القصة عن رجل أنعم الله عليه بالمال الكثير والوفير والخير والنعم والجنان، فكفر بنعمة الله وجحدها فكان الجزاء أن حرمه الله هذه النعمة.

– قصة سيدنا موسى عليه السلام مع الخضر، حيث اعتقد سيدنا موسى عليه السلام بأنّه أعلم أهل الأرض، فأراد الله أن يعلّمه التواضع والصبر، حين أرسله إلى سيدنا الخضر عليهما السلام للتعلّم على يده، وتناولت هذه القصة فتنة العلم وما يملأ النفس من غرورٍ وكبر.

– قصة ذو القرنين ذلك الملك العادل الّذي جاب مشارق الأرض ومغاربها لإصلاح الأرض وملأها بالخير والسلام، وتحدثت عن يأجوج ومأجوج المفسدين في الأرض، وكيف استطاع ذو القرنين بناء سد عليهم ليمنع شرورهم عن الناس.

سبب تسميت سورة الكهف بهذا الأسم

سمّيت سورة الكهف بهذا الاسم لأنّها تتناول قصة أصحاب الكهف، وكما أنّها تناولت قصص أخرى فيها الكثير من الحكمة والبلاغة، وأبرزها قصة صاحب الجنتين وقصة سيدنا موسى عليه السلام والعبد الصالح، إضافةً إلى قصة ذي القرنين، وتكبر إبليس واستكباره حين رفض السجود لآدم عليه السلام.

وقت قراءة سورة الكهف

وقت قراءة سورة الكهف يبدء من ليلة الجمعة وحتى يوم الجمعة، والتي تبدأ من غروب شمس يوم الخميس (بعد صلاة المغرب يوم الخميس)، وتنتهي قبل غرب الشمس يوم الجمعة (قبل آذان المغرب يوم الجمعة).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *